حملة مسعورة تستهدف المناضل أبو زيد المقرئ الإدريسي

Posted on


يتعرض الأخ المناضل والأستاذ المفكر أبوزيد المقرئ الإدريسي النائب البرلماني بمجلس النواب المغربي هذه الأيام لحملة إعلامية مسعورة وسياسية شرسة، يقودها عدد من المغرضين من أعداء المشروع الإسلامي، يتهونه بالعنصرية وإهانة الأمازيغ، وذلك بسبب بسيط وتافه، يتعلق بنكتة مغربية ذكر فيها أن “تجار معروفون عندنا بالمغرب بنوعٍ من البخل، وهم من عرق معين”، وهو ما أوله الكثيرون بكونه يقصد بخل التجار المنحدرِين من سوس الأمازيغ.

وكان الأستاذ أبو زيد أتى بالنكتة ضمن محاضرته “هويتنا.. وأثر منطلقاتها على الواقع الإنساني” ضمن مشاركته في المؤتمر العاشر لشركة الإبداع الأسرية بالكويت بتاريخ: 5-9 فبراير 2011.

لقد تم استدعاء المحاضرة التي مرت عليها أربع سنوات، وتم استغلال مقطع بسيط من فيديو المحاضرة المنشور على الموقع الالكتروني الخاص بقناة الرسالة على في حلقتين، واجتزاء مقطع النكتة المغربية عن سياقها التوضيحي لفكرة الهوية ومفهومها من أجل افتعال أزمة حادة من طرف جمعيات وفعاليات أمازيغية وصلت إلى حد إلصاق التهم الكاذبة بالشيخ الإدريسي، ثم التوجه إلى رفع دعاوى إلى القضاء المغربي، حيث بلغت لحدود الساعة أزيد من 20 دعوة قضائية على المقرئ الإدريسي أبو زيد، بتهمة “القذف وممارسة العنصرية” ضد الأمازيغ بالمغرب.

كما طالبت الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة، “أزطا أمازيغ”، والمكونة من العديد من الجمعيات الأمازيغية بالمغرب، مكتب مجلس النواب برفع الحصانة البرلمانية عن النائب البرلماني في حزب العدالة والتنمية، المقرئ أبو زيد الإدريسي، و”اتخاذ ما يلزم وفق ما تقتضيه المقتضيات القانونية ذات الصلة بالتمييز والعنصرية”.

بل ذهب البغض والحقد بالبعض إلى السعي لمقاضاة حزب العدالة والتنمية والمطالبة بحله، والتفكير في تنظيم وقفات احتجاجية أمام المقر المركزي لحزب العدالة والتنمية بالرباط، احتجاجا على النكتة.

إلى جانب بعث شكاية للجنة مناهضة التمييز العنصري بالأمم المتحدة لاستنكار ما يتعرض له الأمازيغ من عنصرية وتمييز، واتهام الأستاذ أبوزيد بتشويه صورة المغرب في الخليج في محاضراته وحواراته، وأن حديثه عن نكتة البخل يعتبر استجداءً للمال الخليجي، واتهامه بالتطرف والعنصرية والكراهية ومناهضة الأمازيغية والاختلاف بالمغرب.

سياق مفضوح

إن سياق هذه الهجمة مفضوح ومفتعل ومغرض، وهو يرجع أساسا إلى المواقف التاريخية للمفكر أبوزيد الإدريسي في مواجهته الحادة وردوده العلمية الصارمة على الحملة الأخيرة لدعاة الدارجة (العامية المغربية) واعتمادها لغة للتدريس في التعليم،

وأيضا مواقف الشيخ الإدريسي الصلبة المناهضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني وفضح المطبعين من بعض النخب والفعاليات الأمازيغية مع إسرائيل تحت مسمى الصداقة الإسرائيلية الأمازيغية.

إن الموقف اليوم يقتضي منا جميعا الوقوف إلى جانب الحق في وجه المغرضين لكشف هذا الزيف وفضح هذه المؤامرة المدبرة، فمحاضرة الأستاذ أبوزيد المقرئ الإدريسي حول الهوية كانت في مؤتمر شركة الإبداع الأسرية بالكويت وليس بالسعودية؛ وأنها كانت مجانية ولم يتلق عليها أي تعويض مالي، كما أن النكتة -كغيرها من النكت السائدة والمنتشرة في المجتمع المغربي بكثرة- لا تتضمن أي توجه عنصري أو سخرية أو كراهية أو استهزاء بكرامة الأمازيغ المغاربة أو تشويه لصورة المغرب.

إن الأستاذ أبوزيد المقرئ الإدريسي كان ولا يزال يُمثل المغرب والمغاربة أحسن تمثيل في المؤتمرات والمنتديات العربية، ويُشرف الفكر المغربي والإسلامي حيثما حل وارتحل، معبرا عن الهوية المغربية ومعتزا بأصالته الوطنية ومبادئه الإسلامية، كما أنه ظل أثناء مشاركته في المحاضرات والدورات التكوينية التي نظمت معه وفي اللقاءات والحوارات والجلسات المرتبة معه، يعتز بتاريخ عظماء الأمازيغ والمواقف العظيمة ليوسف بن تاشفين اللمتوني الأمازيغي، وموقف يعقوب المنصور الموحدي في دعم صلاح الدين الأيوبي.

2 thoughts on “حملة مسعورة تستهدف المناضل أبو زيد المقرئ الإدريسي

    mouslim said:
    1 يناير 2014 الساعة 5:57 صباحًا

    إذا كان أبو زيد يقصد المزح فقط فقد أساء إلى العديد من الناس بهذا الشريط. التعذر بظرفية الشريط وأنه قد مضى زمن عليه و أن ناشريه مناصرين للتطبيع مع الكيان الصهيوني وكلها من الأعذار غير مقبولة وتنم عن عدم مسؤولية من طرف أبي زيد. عليه أن يكف عن نظرية المؤامرة، يعترف بالخطأ. يتحمل مسؤوليته كاملة. ويعتذر للشعب المغربي عما صدر عنه.

    Anamer Smouguen said:
    4 يناير 2014 الساعة 1:24 صباحًا

    الاستاذ الشيخ ابوزيد بمكانة علمية ,لاتناقش, استاذ معلم ومؤطر الاجيال ,ويقال كاذ المعلم ان يكون رسولا -طبعا في تبليغ العلم- كيف ينزلق به لسانه وهو محاضر تتجه اليه الانظار, وتتبعه الاعين وتحسب له الحركات والسكنات ,والعبارات والدلالات, وماتحمله تعابيره من حمولات فكرية …يقول الاستاذ ابوزيد ان النكتة صادرة منه, في سياق الارتجال, وان كان لايقصد الامازيغ , فماذايقصد, بالقول ” تجار من المغرب عرفوا بالبخل ” !! اياكان قصده امازيغ اوغير امازيغ, فقد تبت القولة التي تحمل النكة المشينة والصقت بتجار مغاربة, واي تاجر مغربي واي عنصر من العناصر المكونة للشعب المغربي تمسه النكتة , ان الشيخ ابوزيد قصد اولم يقصد الامازيغ بالذلت, فقد صرح في مقطع الفيديو انه نكت مرتجلا كعادته من اجل الايضاح في سياق تعريف الهوية.. وتكون النكتة التي اضحكت الغير خارج الوطن على حساب كرامة فيئة يقصدها -الله يعلم من يقصد-, المهم لم يخرج من يقصد عن الشعب المغربي الذي اساءت اليه النكتة عربيا كان ام امازيغيا, لاننا نحن المغاربة شعب واحد وامة واحدة, الاساءة الى فئة منا اساءة الينا جميعا.. فليعتذر الاستاذ المحاضر لمن اساء اليه. والاعتذار دواء للجرح, والجرح عميق لانه جرح اللسان.. قال الشاعر :
    جراحة السنان لها التٱم *** ولايلتم ماجرح اللسان.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s